عبد الله حسن آل عبد المحسن
  • عبد الله حسن منصور آل عبد المحسن (المملكة العربية السعودية )
  • ولد عام 1373هـ/1953م في جزيرة تاروت .
  • حصل على بكالوريوس اللغة العربية والتربية وعلم النفس من جامعةالملك سعود بالرياض 1396هـ, وعلى ماجستير علم النفس التربوي من كاليفورنيا 1981م.
  • عمل مدرسا في الكلية المتوسطة بالجوف , والثانوية الشاملة بالدمام ثم مديرا لثانوية القديح , ثم ثانوية اليمامة .
  • رأس مجلس إدارة نادي الهدى بجزيرة تاروت .
  • أعماله الإبداعية الأخرى : عدد من المسرحيات منها : حرام حرام 1385هـ- الكريكشون 1395-1396هـ- الشراك 1397 هـ, ومسرحيات للطفل منها : المعلم - القلادة - أحلام عفريت - الغواص - سبع صنايع - أبو زنّه حصّل ما تمنّى.
  • مؤلفاته : منها: الألعاب الشعبية في القطيف - من تراث جزيرة تاروت -عيسى التاروتي - الأمثال الشعبية - شعراء القطيف المعاصرون - أسباب ضياع الشباب.
  • حصل على شهادات تقدير من الرياسة العامة لرعاية الشباب , وإدارة التعليم بالمنطقة الشرقية , ونادي الهدى , كما حصلت بعض مسرحياته على المركز الأول .
  • أشادت صحف المملكة بمسرحياته وكتب عنه في جريدة اليوم , والرياض .
  • عنوانه : نادي الهدى بتاروت - جزيرة تاروت .


صـرخـة فــي آفــاق الهــجــــر

ألمٌ يصرخُ في أعماق ذاتي _________________________

هل ذوى الحبُّ وجفَّت أُمنياتي? _________________________

تقتل الوحدة أيامي وتطوي _________________________

صفحة الأمس وتُحصي خطواتي _________________________

تحت ظل الوجد أقضي ساهرا _________________________

ليلتي أحكي إلى النجم شَكاتي _________________________

إيه يا روضة أحلامي وحبي _________________________

ذبل الورد وغابت ضحكاتي _________________________

صار عمري كبقايا زهرة _________________________

حملتها الريح عبر الفَلَوات _________________________

كل آفاقي ظلام دامس _________________________

مذ توليتِ وغبتِ عن حياتي _________________________

هزني الشوق لأيام الهوى _________________________

وتوالت عبراتي يا فتاتي _________________________

أي معنى لحياتي إن مضت _________________________

دون قرب منك يا ريم الفلاة? _________________________

يعصف البين بقلبي والجوى _________________________

غير أني بالجوى أعرف ذاتي _________________________

كل ما أرجوه وصلٌ دائم _________________________

يملأ النفس بأحلى الذكريات _________________________

أَهبُ العمر لعينيك فدا _________________________

فارحمي نبض فؤادي..زفراتي _________________________

كحّلي عينيَّ باللقيا فما _________________________

أفظع البحر ..,بطيءَ اللحظات _________________________

لا تزيديني عذابا قد كفى _________________________

ما تحملنا, فهل وصلك آت? _________________________

أنــــــــت الـحكـــــــــم

صمت (العود), وما رنَّ الوترْ _________________________

وعلى الخدَّين دمعٌ منهمرْ _________________________

وذوى صوت المغني, لم يعد _________________________

يسكب اللحن, ويشدو للقمر _________________________

غارقا في الوجد يقضي ليله _________________________

يملأ الرأس بآلاف الفكر _________________________

يسأل الساعات: ماذا قد جرى _________________________

أفراق? أم خصام? أم ضجر? _________________________

كلما هبَّت شمال أو صبا _________________________

أطلق الآه ..تلوَّى .... ما استقر _________________________

ومضى في التيه يبكي حبه _________________________

ويبث الشوق ريماً قد هجر _________________________

أتُرى يرحم يوما دمعهُ _________________________

إلفُه القاسي فيأتي خدرهُ? _________________________

أم يظل العمر يشكو حظه _________________________

وإلى الأطيار يشكو أمره? _________________________

قد أذاب النفس وجدا وأسى _________________________

وحبيب القلب مخفٍ سره _________________________

تعصف الأشواق بالأنفس إن _________________________

فقد الملتاع يوما صبره _________________________

أتراني في محيط الحب, أمْ _________________________

في مهب الريح أستاف الألمْ _________________________

لم يعد في الرأس قدر من حِجًا _________________________

لم يعد في القلب إلا بعض دم _________________________

وأنا بين الجوى والسهد لا _________________________

أستبين النصح, فالليل ادلهمّ _________________________

فاعطفي إن شئت إنقاذي وإن _________________________

شئت قتلي فاقتلي, أنت الحكم! _________________________

أرض الجـــــــــدود

نداءُ الشوقِ يسري في وريدي _________________________

أُتَرْجِمُه جُمانًا في قَصِيدي _________________________

وأسمعه يردده كياني _________________________

ويدعوني إلى أرض الجدود _________________________

هي الأرض التي سحرت خيالي _________________________

وأزهر حبُّها فوق الخدود _________________________

وجاد ترابها مسكا وتبرا _________________________

ولؤلؤها يزيّن كل جيد _________________________

بلادي لست أنساها ..أأنسى _________________________

حياتي وهي تمنحني وجودي? _________________________

وما أنا غيرُ بعض من ثراها _________________________

وفي هذا الثرى أيضا خلودي _________________________

إذا شرَّقتُ أو غرَّبتُ يوما _________________________

أراها في دموعي , في شرودي _________________________

هي المجد الذي أهواه دوما _________________________

وفيها وحدها يحلو نشيدي _________________________

بلادي أرضعتني الخير شهدا _________________________

وفي نعمائها ينمو وليدي _________________________

وبين رياضها يحبو حفيدي _________________________

وفوق رمالها تزهو ورودي _________________________

يخالط حبُّها قلبي وعقلي _________________________

وأشعاري على هذا شهودي _________________________

أفدّيها بنفسي دون منّ _________________________

لكي تبقى مثالا للصمود _________________________

وتبقى للألى عزا وفخرا _________________________

منارا هاديا طول العهود _________________________



عبد الله حسن آل عبد المحسن       
عبد الله حسن منصور آل عبد المحسن عبد الله حسن آل عبد المحسن المملكة العربية السعودية 1953 ذكر صرخة في آفاق الهجر , أنت الحكم , أرض الجدود ,