عبد الرحمن فخري
  • عبد الرحمن فخري (اليمن).
  • ولد عام 1937 في عدن.
  • تخرج في الجامعة الأمريكية ببيروت ـ قسم الاقتصاد والعلوم السياسية.
  • عمل وكيلا لوزارة الاقتصاد, ويعمل منذ حوالي 20 عاما في منظمة اليونسكو الدولية.
  • عضو مؤسس في اتحاد الأدباء اليمنيين, ونائب الأمين العام.
  • شارك في عدة مهرجانات شعرية.
  • دواوينه الشعرية: نقوش على جمر العصر.
  • مؤلفاته: الكلمة والكلمة الأخرى.
  • عنوانه: منظمة اليونسكو ـ باريس.


من قصيدة: رقصة السيف والخيط الرفيع

(1)

غجر الليلِ

وجنود الأمس الملعونْ

يمشونَ /

يمشونْ..

فوق الرعشات القمريه

تحت نواميس الأشجار

بين طواحين المجهول

الريح تقول:

(أفعى في الدار

تسرق أحلام الأطفال

وتريق النار

تهدي فانوس الذكرى

لعلاء الدين

ولسابع جار!)

فرسان الليل,

يأتون /

يأتون..

من حبل الأيام السبعه

ووصايا الجد العاشر

حرف كاسر

سرج خيل الشوق العاقر

ويسافر ليلا ,

ويغامر...

(2)

يا ليل النار

هب لي قلبا من جمر

تكوي دهري

وتريحني من يوم القهر

تحيي الأشعار..

يا قوس الحافر

غطِّ ألقاب الفارس

بغبار المجد

ما عاد الفارس عطشانا,

لعيون الحور

وحليب الأفعى الشرقيه

عار الفارس مغسول,

بدم الذكرى

وصدى الأيام الأخرى

ما عاد القتل مرا,

والشوق دعاء الغجريه..

سيف الفارس,

بلا غمد,

سِقْطُ الأعمى,

بلا زند ,

يا بحر الهند ... أنا طاغور !

فاشعلْ جمرات اللذه

في قلب السور

وارو أيامي السبعه

من ريح النور

ملْحا.. يزهي معنى الكلمه

وبقايا بخور..

ما عاد النجم يناجينا

مثل الأحباب

ما عاد الفارس يسقينا

سكرات الصاب

والحظ يدور, بلا أحباب

والقمر تراب..

(3)

يا لهب البرد القارس

أعط رضوان الحارس

لقب الفارس

هبه شهوات الأزهار

خمر الأنهار

اذبح عشتار الهمجيه

تحت الأقدام

أوقد نارا في النار

تبكي الأصنام

ويغني غلام, عند الفجر:

(يا لهبا من صمت الأعشاب

الحب عذاب

والقبر عذاب, بعد عذاب).

نعش الحارس سكران ,

يبكي الأحباب

ويخر صريعا, عند الباب..

من أنت يا شمس الموت

لفي وجهي بالشوك ,

وبحقنة طينْ

ما عاد الحاضر ينعشني

يعطيني التين

صندوقا من صدف ومحار

وخطايا سنين

وصبايا يكشفن الأسرارْ..

عيب أن تأتي, ولا تأتي

يا شمس الموت

فجدار الصمت.. يلامسني

ويضيع الصوت..

يا باب الليل الحانقْ

اسمع طرقات الطارق

وأغاني الريح:

(يحيا الفارس)

(عاش الحارس)

ويضيع الصوت..

أفعى الدرويش الساحر تهوى التفاح

ألحانا من جيب الشاعر

وعتابا ناي

تهدي المفتاح الضائع

روح الجائع /

روح الجائع..

وتغني ربابة تذكاري

إلا من صوتْ

كل الأبواب إلى الجنه

إلا من باب..



عبد الرحمن فخري       
عبد الرحمن فخري عبد الرحمن فخري اليمن 1937 قوش على جمر العصر. ذكر من قصيدة: رقصة السيف والخيط الرفيع ,