زهرة الحر
  • زهرة جواد الحر, المعروفة باسم شاعرة جبل عامل - لبنان.
  • ولدت عام 1917 في مدينة صور بجنوب لبنان.
  • ترعرعت في حضن عائلة أنجبت العلماء والفقهاء والشعراء.
  • درست الطب النسائي, وتخرجت في المعهد الطبي الفرنسي - اليسوعية - بيروت.
  • ابتدأت حياتها العملية مدرّسة, ثم مارست فن التوليد وطبابة النساء حتى سن السبعين.
  • رائدة من رواد تحرير المرأة العربية, وعضو مؤسِّسة للعديد من المجالس الثقافية والجمعيات النسائية.
  • دواوينها الشعرية: قصائد منسية 1970 - رياح الخريف 1992.
  • شاركت في العديد من الأمسيات الشعرية, والاحتفالات والمناسبات في الكثير من المناطق اللبنانية.
  • حاصلة على وسام العمل الفضي 1971, وجائزة الأم المثالية 1975, ووسام تقدير من المجلس الثقافي للبنان الجنوبي 1984.
  • ممن كتبوا عنها: زاهد بدر الدين في رسالة للحصول على الماجستير بعنوان: زهرة الحر, شاعرة من جبل عامل, وخديجة شهاب في رسالتها للماجستير بعنوان: زهرة الحر, حياتها وأدبها, كما كتبت عنها دراسات ضمن شعراء جبل عامل.
  • عنوانها: مدرسة صور الرسمية للبنات - حي الرمل - صور - لبنان الجنوبي - لبنان.


إنه شاعر

أنصت الروض حين هزّ الأزاهرْ _________________________

بلبلٌ بذ شادياً كل طائرْ _________________________

يبعث اللحن شيّقاً يأسر الرو _________________________

ح ويطغى على النهى والخواطر _________________________

ويغني ملاحم الحبّ, دنيا _________________________

من جمالٍ مهفهفٍ ومشاعر _________________________

وقفت دونه الطيور حيارى _________________________

ذاهلات أبصارها والبصائر _________________________

والعناقيد حوله شفَّها الوجـ _________________________

ـدُ فسالت دماؤها دون عاصر _________________________

والروابي تلفتت ونسيم الرو _________________________

ض مازال كالمتيّم حائر _________________________

يتهادى هنيهة ثم يعدو _________________________

للسواقي يزفهنَّ البشائر _________________________

تارة يلثم الضفاف وطوراً _________________________

يتعالى نحو النجوم الزواهر _________________________

قالت الوردة المليكة للأغـ _________________________

ـصانِ من ذا الذي يهز المنابر _________________________

عبقريُّ الرؤى, لذيذ التعابيـ _________________________

ـرِ غزير البيان, حلو النوادر _________________________

في عروقي يدب تغريده العذ _________________________

ب دبيب النعاس في جفن ساهر _________________________

وبروحي غناؤه يبعث النشْـ _________________________

ـوةَ بشرى إلى الأماني الشواعر _________________________

فأجابت زنابق الروض همساً _________________________

ربما كان يا مليكة ساحر _________________________

سمع العندليب أغنية الشا _________________________

دي وهمس الشفاه بين الأزاهر _________________________

فاعتلى الغصن صامتاً وعيون الزْ _________________________

زَهر تتلو عليه نجوى الضمائر _________________________

من تُراه يكون قالت له الور _________________________

دةُ يأيها الحبيب المسامر _________________________

شدْوهُ مثل شدوك الحلو يسبي الرْ _________________________

رُوحَ لكنه رفيع المصادر _________________________

في أناشيده السلاسة والرقْـ _________________________

قَة والسحر والأماني الشواعر _________________________

ردّد العندليب والروض يصغي _________________________

إنه يا حبيبة القلب شاعر _________________________

من قصيدة: الزورق التائه

سألقي من يدي المجدا _________________________

فَ لا وهناً ولا يأسا _________________________

وأترك زورقي في اليمْ _________________________

ـمِ لا أدري له مرسى _________________________

وأشرب من دموع الليـ _________________________

ـلِ من مكنونه كأسا _________________________

فأُدرك أن في الوحشـ _________________________

ـةِ في أعماقها أُنسا _________________________

وأنَّ زعازع الأنوا _________________________

ءِ لا تستهدف النفسا _________________________

وأن الخير كل الخيـ _________________________

ـرِ أنْ نغضي وأن ننسى _________________________

وأن نأخذ من ماضٍ _________________________

لنا أو حاضرٍ درسا _________________________

سألقي من يدي المجدا _________________________

ف يا أنواءُ يا مطرُ _________________________

ويا معركة الأقدا _________________________

رِ مَن منا سينتصر _________________________

ولي قدر إذا ما حمَّ _________________________

لا يُبقي ولا يذر _________________________

فلا المجداف ينقذني _________________________

إذا ما داهم الخطر _________________________

ولا الميناء أُدركه _________________________

إذا ما طال بي السفر _________________________

فحوِّم فوق هذا الزَّو _________________________

رقِ الحيران, يا قدر _________________________

أنا فيه أنا مازلـ _________________________

ـتُ يا مجهول أنتظر _________________________

ألا يا عاشق الألحا _________________________

نِ لا تعبث بألحاني _________________________

ولا تضرب على وتري _________________________

ولا تلعب بأوزاني _________________________

جميل أنت في نظري _________________________

وأجمل منك إيماني _________________________

أنا في عالم باقٍ _________________________

وأنت بعالم فاني _________________________

وفيما بيننا حدٌّ _________________________

به يرتاح وجداني _________________________

أنا في زورق الأيا _________________________

مِ قرْب العالم الثاني _________________________

ألاقي الله في أعما _________________________

قِ أعماقي ويلقاني _________________________



زهرة الحر      
زهرة جواد الحر, المعروفة باسم شاعرة جبل عامل - لبنان. زهرة الحر لبنان 1917 صائد منسية 1970 , رياح الخريف 1992. أنثى إنه شاعر , من قصيدة: الزورق التائه ,