خالد الشايجي
  • خالد عبداللطيف الشايجي (الكويت).
  • ولد عام 1942في الكويت.
  • أنهى جميع مراحل دراسته في الكويت, وحصل على بكالوريوس إدارة الأعمال من كلية التجارة.
  • عمل موظفاً حتى وصل إلى وظيفة أمين عام للمجلس البلدي بدرجة وكيل وزارة مساعد ثم تقاعد منذ عام 1988. وتولى رئاسة تحرير جريدة "الرأي العام" الكويتية اليومية, ثم تركها لأعماله الخاصة.
  • يكتب الشعر والرواية والقصة القصيرة بالإضافة إلى المقالات الأدبية والسياسية والعلمية, نشر بعضا من كتاباته في مجلة "النهضة" (والديرة).
  • أعماله الإبداعية: في مجال الرواية كان أول إنتاجه (الفخ) التي أنتجها تلفزيون الكويت كأول فيلم روائي تلفزيوني عام 1982. كما كتب العديد من القصص القصيرة.
  • فازت أول قصيدة كتبها بجائزة رابطة الأدباء الكويتيين 1978.
  • عنوانه: منزل رقم 11 شارع رقم 9 قطعة3 السرة - الكويت.


عـتــــــــــــــاب

أعدتِ?... تعاليْ فإني كما _________________________

عهدت محب كتوم صَبِرْ _________________________

عشقتك عشق الطيور الفضا _________________________

وعشق الندى لشفاه الزهر _________________________

عشقتك عشق النجوم السما _________________________

وعشق الليالي لضوء القمر _________________________

أسائل عنك نسيم الصبا _________________________

وشدو البلابل فوق الشجر _________________________

وأسأل إن غبت هذا الوجود _________________________

على أي أمر هواك استقر _________________________

مَشُوقٌ لقربك شوق الشتاء _________________________

لدفء الربيع إذا ما ازدهر _________________________

وشوق الغمام لزهر الربا _________________________

وشوق الروابي لودْق المطر _________________________

ولولاك ما ذقت همَّ الهوى _________________________

ومُرّ العناء وطول السهر _________________________

تناسيت عهدا وفيت به _________________________

ومازلت رغم الجفا أنتظر _________________________

وأعذرت ذنبا إليك بدا _________________________

متى كان ذنبيَ لا يغتفر _________________________

تعالي... فلا بأس مما جرى _________________________

فلسنا ملاكين دون البشر _________________________

محبك يهواك رغم الجفا _________________________

وأنك مهما فعلت غفر _________________________

كذلك حبي وإن الهوى _________________________

يصرِّفنا مثل حكم القدر _________________________

أرى فيك ذكرى لعمر الصبا _________________________

لها في الغروب كما في السحر _________________________

أرى في عيونك كل الرؤى _________________________

وأسمع فيك حنين الوتر _________________________

عيونك مرآة هذي الحياة _________________________

يفسرها كيف شاء النظر _________________________

تعالي... فإن هواك جرى _________________________

بروحيَ مجرى السقام الأشر _________________________

تسرب مثل الأسى والظنون _________________________

وأوردني كل وِرد كدر _________________________

تعالي... ستمضي الحياة بنا _________________________

محب وفَى وحبيب هجر _________________________

تعالي... فلست أريد اعتذارا _________________________

فقلبيَ عنك بكى واعتذر _________________________

كفاك بعادا فهذا الهوى _________________________

يزيد ضراما اذا ما استتر _________________________

فان لم يبصِّرْك ما قد مضى _________________________

فما أنت ذاك المنى المنتظر _________________________

من قصيدة: فـــــــــــأر مـــــــــــأرب

بمأرب حط الزمان الرحال _________________________

وشيَّد فيها حضاراتهِ _________________________

وأنشأ فيها صروح الجمال _________________________

وأبدع فيها بلمساته _________________________

ولوَّن فيها خيال المنى _________________________

وزان الحياة بريشاته _________________________

وبارك مأرب في أهلها _________________________

وبث بها فيض خيراته _________________________

فشادوا بمأرب سد الرخاء _________________________

وصارت تتيه بجناته _________________________

وأودع في الأرض سر الحياة _________________________

وخلَّق في الترب نطفاته _________________________

وأخرج أخضر في سوقه _________________________

يهيج نماء بأوقاته _________________________

فتحيا الحياة على جنْيِهِ _________________________

وتَغْنَى على ينع ثمراته _________________________

كذلك شاء الإله القدير _________________________

من الماء يبدع آياته _________________________

أفاض على الناس نعماءه _________________________

كلوا واشربوا من عطاءاته _________________________

وتمضي الحياة بعاداتها _________________________

تزيّن للعفّ شهواته _________________________

ويطغى ابن آدم في دأبه _________________________

وما زال عبدا لنزواته _________________________

فعاث فسادا بأهوائه _________________________

وعربد تيها بقدراته _________________________

وأصبح ذو الجهل رب الحجا _________________________

يكابد ذو العقل ويلاته _________________________

وفي نشوة الغِرِّ في لهْوهِ _________________________

ومن بين كوم نفاياته _________________________

تسلل فأر إلى سدها _________________________

وأعمل في السد حفراته _________________________

فخلخل فيه حجاراته _________________________

وأوهن صرح عماراته _________________________

وكل ٌّمن الناس في شأنه _________________________

يدافع من أجل لذّاته _________________________

وفي ليلة راح فيها الزمان _________________________

يبث لمأرب حسراته _________________________

ويلقي عليها وداع الحبيب _________________________

ويشرق فيها بعبراته _________________________

ويعجب فيها لدأب الحياة _________________________

تشيد العظيم بآفاته _________________________

وفي تلك كان على موعد _________________________

قضاء يحمّ بتبعاته _________________________

أسال بمأرب سيل العرام _________________________

وفي السد ألقى بويلاته _________________________



خالد الشايجي       
خالد عبداللطيف الشايجي خالد الشايجي الكويت 1942 ذكر عتاب , من قصيدة: فأر مأرب ,