تيسير عطا الله
  • تيسير عطا الله خليل عدينات (الأردن).
  • ولد عام 1945 في الطفيلة - الأردن.
  • حاصل على الشهادة التوجيهية من القسم الأدبي.
  • انخرط في سلك القوات المسلحة الأردنية وشغل فيها وظائف قيادية وإدارية منها مساعد الملحق العسكري في موسكو عامي 82 و1983. وهو الآن ضابط متقاعد.
  • رئيس جمعية أبناء الطفيلة الخيرية, وعضو نادي أسرة القلم في الزرقاء.
  • نشر أكثر مقالاته وقصائده, في الدوريات الأردنية والعربية.
  • دواوينه الشعرية : مشاعر مع الحسين 1979 - قصائد من الخندق 1991 - فيض الوجدان 1991.
  • حصل على جائزة مديرية التوجيه المعنوي للقصة القصيرة 1978, وجائزة رابطة الكتاب الأردنيين للشعر 1985.
  • ممن كتبوا عنه: حمودة زلوم في كتابه: الجواهري في عمان, ومحمد المشايخ في كتابه: الأدب والأدباء والكتاب المعاصرون في الأردن, كما ورد تنويه عن فوزه بجائزة القصة القصيرة في مجلة الأقصى الأردنية (1979) .
  • عنوانه: الزرقاء - ص.ب 5502 - الأردن.


عناويــــــن للانتـفـــاضــــة
(1)

مثل دِيمهْ

بعد مدّ اليأس جاءت

تحمل الخيرات بُشرى

ملؤها الخصب وآمال عريضهْ

تقلب الجدب ربيعاً..

والصحارى القفر واحات ظليلهْ

(2)

مثل نورٍ..

شع من أفق رحيب

قلب العتمات أجواء منيره

أطلع الصبح الذي ظل رهينا

للدجى الممتد أعواماً طويله

(3)

مثل بوحٍ..

أطلق الصوت المواري

خلف وهم الخوف مقبوض الوتيره

(4)

عاش شعب

أطلق الباع وزنداً كان في القيد رهينه

نفض القيد وأعطى للقوى درباً جديده

غضبة الشعب تدوي عندما

ينتفي العدل وتشتد الجريمه..

طفح الكيل بألوان وألوان مريره

(5)

يازنوداً أهدت العرب وسامات رفيعه

شدّت الدنيا إليها.

شدت الدنيا بأفعال عظيمه..

صاغت المجد بمقلاع وأحجار مثيره

سرها الإصرار يسمو..

رغم قهر وجراح ومتاهات كثيره.

من قصيدة: نهــج العقــيــدة

ما أروعَ اليومَ الذي نُحْيي به _________________________

ذكرى الرسولِ بعِبْرَةٍ وتأمُّلِ _________________________

فنعيد تَذكار المواقف إنها _________________________

نعم المواقف في المسار الأنبل _________________________

فاليوم نذكر هجرة الهادي إلى _________________________

أرض المدينة للجهاد الأول _________________________

حدث تسامى فوق كل علية _________________________

في سيره سر تنزل من عل _________________________

هي حكمة الباري وهل من حكمة _________________________

تعلو على حَكَمِ السماء الفيصل _________________________

خرج الرسول وصحبه من مكة _________________________

والليل داج في سواد مسدل _________________________

فقريش أبدت للأمين عداوة _________________________

مذ قام يدعو للجديد المنزل _________________________

حملوا عليه وعذبوا أتباعه _________________________

كي يصرفوهم عن هدى وتبتل _________________________

برحوا الديار وأهلها في هجرة _________________________

لله مسعاها بركب مقبل _________________________

في جحفل لله هاجر يبتغي _________________________

أن يبدل الداجي بضوء المشعل _________________________

حملوا الرسالة للمدينة كي ترى _________________________

فجر الرسالة في البزوغ الأجمل _________________________

هبَّ الجميع بيثرب في رغبة _________________________

للقاء أحمد هادياً من مرسل _________________________

لاقوه في صدق تجلى رائعاً _________________________

في فرحة, ورحابة, وتقبل _________________________

لاغرو فالأنصار أهل مروءة _________________________

عزوا المهاجر في سخاء مرسل _________________________

فتضافر الجمعان, صاغوا وحدة _________________________

معطاء في مثل السحاب المسبل _________________________

لتقام في الإسلام أول دولة _________________________

في الأرض تحكم بالبيان الأعدل _________________________

يا إخوتي في الله إني حائر _________________________

ماذا أقول وكل قول (مفشل) _________________________

إن لم يكن في إثره عمل له _________________________

يعطيه دفعاً في الطريق الموصل _________________________

أأسوق من سير الجدود شريحة _________________________

تثني على نهج الأباة الأكمل _________________________

من شيدوا بالفعل أروع دولة _________________________

قامت على التوحيد بعد الجندل _________________________

رفعوا على صدر الزمان وسامهم _________________________

عنوان مجد خالد ومؤثل _________________________

ومن قصيدة: يا روعــــة الإســـــراء

ما البحرُ, ما الشلالُ, ما الجبلُ?! _________________________

ما الرعدُ, ما البركانُ, ما المطرُ?! _________________________

ما الأرض لو قيست لمتسع _________________________

من كون ربك جل مقتدر _________________________

هي كوكب قلَّت مساحته _________________________

بين الكواكب حطها الصغر _________________________

فعلى المجرة أنجم عظمت _________________________

لا الأرض تدركها ولا القمر _________________________

الشمس لو قيست لأكبرها _________________________

أَفَلَت عن العلياء تستتر _________________________

إنا نرى الآيات ماثلة _________________________

في كل خلق الله تنتشر _________________________



تيسير عطا الله       
تيسير عطا الله خليل عدينات تيسير عطا الله الأردن 1945 مشاعر مع الحسين 1979 , قصائد من الخندق 1991 , فيض الوجدان 1991. ذكر عناوين للانتفاضة , من قصيدة: نهج العقيدة , ومن قصيدة: يا روعة الإسراء ,