أحمد السيد عطيف
  • أحمد بن يحيى محمد عطيف السيد (المملكة العربية السعودية).
  • ولد عام 1380هـ/1960 بقرية الحصّامة.
  • ولد ونشأ في منطقة جيزان حيث تلقى تعليمه الابتدائي والمتوسط والثانوي, ثم انتقل إلى مدينة أبها حيث درس الأدب واللغة في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية, وتخرج فيها 1403/1983م.
  • عمل مدرساً للأدب العربي في المراحل المتوسطة والثانوية, وبعض معاهد ماليزيا حيث لا يزال هناك منذ عام 1991.
  • عضو نادي جيزان الأدبي.
  • له شعر منشور في الصحف والمجلات السعودية.
  • عنوانه : مدرسة الأحد الثانوية ص ب 48- جيزان - المملكة العربية السعودية .


شـــــيـح ورمـــــــاح

يذاكرها ... يوم شب الهوى _________________________

وأهلهما , نُجْعة في المراحْ _________________________

ورنَّة خلخالها في الشعاب _________________________

ورفة ( مقنعها ) في البطاح _________________________

بـ( خُمْران ) واردة بالشياه _________________________

وصادرة بالهوى كالمزاح _________________________

وعاما , على سفح ( جحفان ) معتـ _________________________

ـقل الجن - قيل - ومأوى الرياح _________________________

تصعّد دهر إلى قمتيه _________________________

ودهر على كتفيه استراح _________________________

وعمراً على ( خُلب ) حيث مرْبى الـ _________________________

ـخلود ووادي الـنـدى والسـماح _________________________

هنالك ..إذ ذهبت في الصبا _________________________

وجُنَّتْ بها المخصِبات الفساح _________________________

تراقصها نسمات الحقول _________________________

كـ ( عزانها ) في الأماسيِّ ...فاح _________________________

إذا التقيا - عرضا - سلّما _________________________

وراحت لغايتها ..ثم راح _________________________

لمن نغمة الناي راعشة ? والسُّهـ _________________________

ـول هوًى, شيحها والرماح _________________________

تطوف بمُنعطَفات القلوب _________________________

تلاغي نوى , أوجوى أو جراح _________________________

يعلمها السهرَ المستبدْ _________________________

دَ ويصنع آفاقها , والجناح _________________________

إذا شرقت نايه بالشجون _________________________

أتاح لخاطرها ما أتاح _________________________

يبوح ... فهل آنست كُحلها?! _________________________

وقامتها, والخطا, والوشاح?! _________________________

كأنْ قَدَّ من قلبها لحنه _________________________

ألا ويحها .. قلبها مستباح! _________________________

ستسهر مولعة بالنجوم _________________________

وتغفو مولّعة بالصباح _________________________

بها شجن , ثار , لكنها _________________________

تعتِّقه للزمان المباح _________________________

أفاقا ... وبينهما دمعتان _________________________

أشاحت بدمعتها إذ أشاح _________________________

( مضى العمر , يا عذبة الذكريات, _________________________

هل العمر ?! أم بسمة ?! أم أقاح?!) _________________________

آخـــــر البـســـمـــات

تعاليْ ....أنا عنَّفتني الليالي _________________________

وغيّر فيّ الزمانُ الشديدْ _________________________

وفارقني كل ذاك الجموح _________________________

ولم يبق إلا هواك العنيد _________________________

وهذا المغني على موحشات الضْـ _________________________

ـضُلوع يغني صداه البعيد _________________________

يغني, بلا موعدٍ في الصباح, _________________________

يغني .. وما في الليالي جديد _________________________

تشقق إلا من الذكريات _________________________

يبل بها يابسات الجريد _________________________

يفتش عن رغبة في الحياة, _________________________

فيأوي إلى جمرة في الوريد _________________________

فقدناك يا آخر البسمات _________________________

كما يفقد القلب حلو المنى _________________________

فقدنا الأمان, وعالي الهوى, _________________________

كما تفقد الأعين الموطنا _________________________

وهذا الزمان صخوب الخطا _________________________

ولم يقتن الحب فيما اقتنى _________________________

لياليه . شاحبة الأمسيات _________________________

وأنواره .جفَّ فيها السنا _________________________

نحدثه عنك .. لكنه _________________________

خنوع ... وقد أدمن الممكنا _________________________

أَصَمّ.. فما يدرك النَّغَمات _________________________

وأعمى... فما يفهم السوسنا _________________________

بمفترقات الحيـاة , تركنا الـ _________________________

ـحياة لديك ,وصفو المتاع _________________________

نفكر فيك إذا سامنا الليـ _________________________

ـل سوء المآل , وطعم الضياع _________________________

ونخدع أنفسنا عن هواك _________________________

ويا ليت أجدى لنفس خداع _________________________

أفي العمر متسع للحياة? _________________________

أفي الدرب من سعة للصراع?? _________________________

وداعا .. فكيف نعود وكل الـ _________________________

ـجهات رياح تشد الشراع? _________________________

وكل انحناءة درب فراق _________________________

وكل التفاتة عين وداع _________________________



أحمد السيد عطيف      
أحمد بن يحيى محمد عطيف السيد أحمد السيد عطيف المملكة العربية السعودية 1960 ذكر شيح ورماح , آخر البسمات ,