كــويــت يا جـنة في سـاحـة العــرب             ويا (عكاظ) النهى والشعر والأدب

فالشعر في أرضك المعطاء ما نضبت             يومــاً ينابـيعه عن مـائها العــذب

عبدالعزيز سعود البابطين

آخر الاخبار:   السنيورة ضيفاً على «البابطين»احتفالية معجم البابطين للشعراء العرب المعاصرين بطبعته الثالثة بالتعاون مع مكتبة الاسكندريةربيع عربي في الكويت القمة الشعرية تزامنت مع القمة العربية تأكيدًا لدور الشعر في توحيد الشعوبمذاق آخر لمهرجان ربيع الشعر 7الدكتور عبدالله المهنا والدكتورة شذى الفايز يستذكران إبداعات الشاعر محمد الفايزأمسية الوجد والعاطفة المتوهجة في مهرجان ربيع الشعر السابعاختتام مهرجان ربيع الشعر السابعالشاعر عمر أبو ريشة محتفى به في ندوة بمؤسسة البابطين ضمن مهرجان ربيع الشعر7وزير الإعلام ممثلاً عن سمو رئيس الوزراء يشيد بمؤسسة البابطين في افتتاح مهرجان ربيع الشعر 7 في مؤسسة البابطين الشعراء المشاركون في مهرجان ربيع الشعر العربي الذي ينطلق الأحد برعاية سمو رئيس الوزراء الشيخ جابر مبارك الحمد الصباحبرنامج فعاليات مهرجان ربيع الشعر العربي في مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للإبداع الشعريوسام فلسطين للبابطين
البحث  
    تفاصيل الشاعر

 
أبو القاسم خمار

تاريخ ميلاده من:1931 ميلادي

- محمد بلقاسم خمار
- ولد عام 1931 في مدينة بسكرة
- حصل على ليسانس في علم النفس في جامعة دمشق
- عمل في جبهة التحرير خلال الثورة في مجالي الإعلام والثقافة وعمل بعد الاستقلال مستشاراً في وزارة الشباب ثم مستشاراً في وزارة الثقافة
- صدر له من الدزواوين الشعرية الحرف الضوء 79 ظلال واصداء 82 ربيعي الجريح 82 أوراق 86 أوبريت الجزائر ملحمة البطولة والحب 82 حالات للتأمل وأخرى للصراخ 80


قصــــــائده
  زمن الغربة .. و الغروب ..! ؟

اصدارات المؤسسة التي ذكر فيها الشاعر
  مختارات من الشعر العربي في القرن العشرين (الجزء الثاني)

  شــاعر الأسبوع
شاعر الأسبوع لويزا بولبرس (المغرب).

_ ولدت عام 1961 بالحسيمة - المغرب. _ حصلت على الإجازة في اللغة العربية من جامعة سيدي محمد بن عبدالله بفاس. _ عملت باحثة في مكتب الخلية العلمية بعمادة جامعة القرويين بفاس. _ التحقت بهيئة التدريس بكلية الآداب - سايس عام 1992. _ عضو مختبر تاريخ النظريات اللسانية بجامعة باريس. _ نشرت قصائدها في عدد من الصحف والمجلات. يا مُشعلاً في مهجتي الأشواقا زِدني اشتعالاً واحذرِ الإشفاقا مهما تلظَّتْ نار حبكَ في دمي لا, لن تراني أرهب الإحراقا المزيد

  أخبر صديقاً عن الموقع
 
  أضف بريدك
الرسالة
الاسم
البريد الالكتروني:
  

  أضف بريدك
الرسالة
الاسم
البريد الالكتروني: