كــويــت يا جـنة في سـاحـة العــرب             ويا (عكاظ) النهى والشعر والأدب

فالشعر في أرضك المعطاء ما نضبت             يومــاً ينابـيعه عن مـائها العــذب

عبدالعزيز سعود البابطين

آخر الاخبار:   دراسة نقدية عن الشاعر عبدالعزيز سعود البابطين للدكتور مصطفى بيومي في مجلة البيانعبدالعزيز سعود البابطين يغرس شجرة سلام ومحبة في جامعة أكسفورد باسم الشعب الكويتي ، ويكرم المفكر العالمي نعوم تشومسكيدورة المذيعين... والمبدعة مريم البغليمنح البابطين الرئاسة الشرفية للصالون الثقافي لسفارتنا بالقاهرةعبدالعزيز البابطين يتحدث عن تجربته الأدبية بالصالون الثقافي لسفارة الكويتباحث إيراني في جامعة شيراز يجري دراسة على قصائد الشاعر عبدالعزيز سعود البابطينعبدالعزيز سعود البابطين متحدثاً عن تجربته الثقافية في الصالون الثقافي الكويتي بالقاهرةمؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية توزع جوائز مسابقتها الشعرية مع إذاعة صوت العرب بمكتبة الإسكندريةالمؤسسة تشارك في حفل توزيع جوائز العويس ممثلة بأمينها العام عبدالرحمن خالد البابطينديوانية الشعر العربي بمكتبة الإسكندرية تستضيف روضة الحاجعبدالعزيز سعود البابطين يشارك في المنتدى العالمي السابع لمنظمة الأمم المتحدة لتحالف الحضارات في أذربيجان الدكتور عبدالله العثيمين في ذمة الله..
البحث  
    تفاصيل القصيدة
ابتسمي
أحمد العدواني
ابتسمي..
ابتسمي.. ان الذبابَ شأنُهُ الطنين
مذ خلق الله الذباب!..
فابتسمي.. إذا سمعت للذباب ضَجَّةً
على الرياح والنجوم والسحاب..
فإنها زَمزَمةُ الذباب!!
ابتسمي.. إذا تراءت للخفافيش ظلالٌ
تملأ الرحاب..
وتلعنُ النور وأهلَ النور في كل كتاب!
ابتسمي.. إن الخفافيش ستختفي غدا..
فالفجر بالأبواب..
ابتسمي.. إن سماءنا وأرضنا للنور منبعانْ
فليس للظلام فيهما مكان
فابتسمي.. إن لنا مع الذين هربوا الظلام في ديارنا..
يومَ نِزال وحساب..
وانتظري غدًا..
ومعه السلاح والكتاب!!
ابتسمي.. فنحن في عصر الفكاهات!!
ابتسمي إذا رأيتِ أعرجَ الرجلين
يرقُصُ فوق مسرح العميان..
والصمُّ والبكمُ تغني له
وحوله الأمساخ
41145
  شــاعر الأسبوع
شاعر الأسبوع زبيدة بشير (تونس).

_ ولد عام 1965 في عين وسارة - الجلفة. _ ولدت عام 1938 في ساقية سيدي يوسف - تونس. _ لم تتلق تعليماً مدرسياً, بل ثقفت نفسها في البيت تثقيفاً ذاتياً. _ تلقت توجيهات شعرية من الشاعر مصطفـى خريف _ دواوينها الشعرية: حنين 1968. _ فازت بالجائزة الأولى من إذاعة باريس العربية 1956. الأمر أمرك إن رأيت سعادتي والرأيُ رأيُك إن رضيت شَقائِي أهواك دوماً في السعادة والشقا لَكِنَّ حبي لن يُذِلَّ إبائي المزيد

  أخبر صديقاً عن الموقع
 
  أضف بريدك
الرسالة
الاسم
البريد الالكتروني:
  

  أضف بريدك
الرسالة
الاسم
البريد الالكتروني:
  



جميع الحقوق محفوظة 2012 - مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للإبداع الشعري

الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | خريطة الموقع